اكمل تصفحك بعد الاعلان

أسرع فيات 127 في مصر !

Topic Image

اكمل تصفحك بعد الاعلان

بدأ لؤي الكناني صاحب هذه السيارة الـ فيات 127 توب  في مشروع تعديلها وتطويرها في شهرمايو من عام 1998، ليحتاج إلى 3 سنين كاملة من التخطيط والعمل المتواصل لتخرج السيارة الى الطريق فى شهر يناير من عام 2001، ليكون هدف لؤي من اليوم الأول هو بناء سيارة صغيرة وسريعة و"غير متوقعة" تماما! لتكون الفكرة الأساسية لهذا المشروع هي إستبدال محرك السيارة المتواضع ذو سعة الـ 903 سي سي الأتي بقوة 47 حصان، بمحرك تربو أكبر في السعة وأكثر قوة، ليستطيع إستخراج قوة أساسية 105 حصان، ليكون هذا المحرك المُستعار من أونو تربو هو بداية نقطة التعديل لهذا السيارة لإستخراج مزيد من القوة وجعل السيارة أكثر سُرعة و "غرابة".

هذا التقرير ...أقدمه لكم لأوثق لكم المعلومات التي أعرفها عن هذه السيارة،  فهناك الكثيرين من محبي فيات ومحبي التعديل في مصر يريدون التعرف هذه السيارة التي كانت مثار "جدل عنيف" أثناء فترة "شبابنا" !! مُنذ 17 عام !! تخيلوا مشاهدتكم لسيارة فيات 127 تُسابق سيارتكم الفارهة سواء من علامات مثل بي إم دابليو أو مرسيدس !! وهذا حتى سرعات تتخطى الـ 200 كم/ ساعة ! نعم هذه السيارة الصغيرة كانت تستطيع "إخافة" الناس على الطُرق الصحراوية ! خصوصا أن مستوى تعديل وتطوير السيارات في مصر في هذه الفترة لم يكن بالقوة الموجودة هذه الأيام .

فكرة مشروع تطوير ....بسيطة ولكن فعالة وخارج الصندوق !

الفكرة الأساسية لتعديل هذه السيارة...  تتمحور حول تغيير مُحرك السيارة الكئيب والمتواضع لأبعد الحدود ...بمحرك أكثر قوة ..تقريبا أكثر من ضعف القوة ....ثم تعديل هذا المحرك لإستخراج قوة أكبر وأكبر ...لأن المحرك الجديد الأتي من أونو تربو قابل للتعديل والتطوير بشكل كبير وهناك الكثير من الأمثلة المُرعبة لما يُمكن أن يصل إليه من مستويات، ليتم نقل مستوى هذه السيارة من المستوى "الحزين" إلى المستوى "الغريب" و "السريع"  ! فإسم فيات 127 لا يرتبط أبدا أبدا مع السرعة ! وهذا هو التفكير "الخارج الصندوق" ...تعديل وتطوير سيارة يظن الجميع أن وجودها على الطريق وهي "تسير" بدون التُعطل كُل 100 متر لهي قصة نجاح !

يأتي المحرك المُستخدم بسعة 1301 سي سي موزعة على أربعة إسطوانات ومُدعمة بنظام شحن توربيني للهواء turbo charged ليستطيع استخراج  قوة حصانية مقدارها 105 حصان  مع 142 نيوتن متر للعزم الأقصى للدواران.

لم تكن هذه القوة كافية بالنسبة للوئي الكنانى الذي قام بتعديلات على المحرك ليرفع القوة من 105 حصان الى 165 حصان (تقريبية) عند 7000  دورة تقريبا وتم تركيب صندوق السرعات الخاص بطراز أونو تربو  المكون من 5 سرعات يدوية  ...وهذا مع تعديل السيارة بالكامل للقوة الجديدة المُخطط ليها ..فحطى لو القوة لم تصل إلى 165 أو حتى 150 حصان ...تظل الـ 105 حصان والـ 142 نيوتن متر المُمثلة "لضعف" القوة الأصلية لقوة كبيرة يجب تطوير السيارة بالكامل من أجلها.

أهم التعديلات على سيارة لؤي الكناني الفيات 127

1-أهم التعديلات التى قام بها لؤي على المحرك هى رفع الضغط الناتج من شاحن التربو من 0.6 بار الى 1.2 بار عن طريق جهاز ميكانيكى للتحكم فى الضغط (Mechanical boost controller)   من نوع DNA و الذى يستطيع عن طريقه رفع و تخفيض الضغط على حسب الحاجة (مزيد من الضغط يعنى مزيد من القوة).

2- نتيجة  لرفع ضغط الشاحن الى 1.2 بار ستزيد درجة حرارة المحرك لذلك تم تغيير المبرد الداخلي  (Intercooler)  بمبرد داخي أكبر أخذه  من محرك سيارة مازدا RX7 ليختاره لوئي نظرا لحجمه المناسب ولنفس وضعية تثبيته الأفقية .

كما تم فتح فتحات تهوية فى غطاء المحرك لتساعد فى التبريد مع تغيير مروحة المحرك بمروحة بقطر أكبر لتكون أكثر فاعلية.

 3- تم تغيير مبرد الزيت (Oil cooler)  بمُبرد ذو حجم أكبر.

4- غُيرت مضخة الوقود الأصلية بمضخة كهربائية (Bosch electric fuel pump) أكثر فاعلية.

5- تم تركيب منظم للوقود (Fuel Regulator) للتحكم فى ضخ الوقود .

7-تم تغيير نظام إخراج العادم  الأصلي للسيارة بأخر أكبر في قطر موصلاته ليسهل خروج العادم حتى لا ترتفع درجة حرارة المحرك بجانب زيادة لا باس بها فى القوة الحصانية, وبلغ قطر مسورة اخراج العادم 2.5 اينش (مفصلة و مصنوعة يدويا ).

8- تم تركيب  (Blow off valve) من نوع (Blitz) .

9- تم تركيب Turbo timer من نوع HKS و الذى عن طريقه تستطيع التحكم أوتوماتيكا فى غلق مُحرك السيارة حتى وأنت خارجها (تستطيع ضبط وقت مُعين ليبلغ عدة دقائق وتُترك الجهاز ليُغلق مُحرك السيارة حتى يبرد قليلا ..ليكون مفيدا خصوصا بعد استخدام السيارة بصورة عنيفة) ليكون أبسط وصف لهذا الجهاز على حد قول لوئى هو منبه للسيارة (طبعا على مثيل المزاح)                                                                   

10- نظام تعليق رياضى من نوع (yellow)  KONI .

11-غُيرت الإطارات المطاطية بأخرى رياضية من نوع Fulda لتتحمل سرعات قصوى تزيد عن 260 كم/ساعة وبلغ عرض الاطارات المعدنية 14 اينش.

12-تم تغيير نظام المكابح بالكامل بمكابح السيارة Uno turbo وجاء قطر القرص الامامى 240 ملي متر

وقطر القرص الخلفى 227 ملي متر.

13- غُيرت العدادات الداخلية بعدادات السيارة Uno turbo و غيرت عجلة القيادة بأخرى رياضية من نوع MOMO.

النسبة بين القوة و الوزن (Power to weight ratio)

سر الأداء "الغريب" لهذه السيارة يتمثل في النسبة بين القوة المُسترجة و وزن السيارة وليس في قوة محركها فقط  (فماذا تستفيد اذا بلغت قوة محركك أكتر من 400 حصان و لكن وزن السيارة يزيد عن الطنين؟)

فوزن هذه السيارة  فارغ مقداره 688 كجم فقط مما يعنى أن النسبة بين القوة و الووزن بلغت 239.8 حصان للطن "إن إعتبرنا إن القوة المستخرجة تبلغ 165 حصان" مما يساعد هذه السيارة على التغلب على الكثير من السيارات ذات الاداء العالى والتى قد يبلغ سعة محركهم ثلاثة أضعاف سعة محرك هذه السيارة.

الخطة المستقبلية للفيات 127

يخطط لؤى للقيام بخطة تطوير للسيارة بالكامل تشمل جسم السيارة و المقصورة الداخلية  بجانب تعديلات على المحرك لتصل قوته الى 250 حصان تقريبا ولتبلغ النسبة بين الوزن والقوة  359 حصان للطن ,نتمنى له التوفيق فى الخطة القادمة باذن الله. "هذه الخطة مُنذ فترة طويلة ...ولكني واثق أن لؤي سيفاجئنا ويُنفذها.

 

 

 

 

 

 


اكمل تصفحك بعد الاعلان


اكمل تصفحك بعد الاعلان


اكمل تصفحك بعد الاعلان