اكمل تصفحك بعد الاعلان

70 سنة بورشه ....120 سنة إبداع... و20 عام لحب العلامة في مصر !

Topic Image

اكمل تصفحك بعد الاعلان

ولدت علامة بورشه عام 1948 عبر بناء أولى طرازات الشركة الرسمية ....طراز 356  روديستر ...الذي يٌعد الطراز الوحيد الذي قام بتصميمه وبناء الدكتور فارديناند بورشه مؤسس الشركة وصاحب البصمة الواضحة في صناعة السيارات وتقديم التقنيات الثورية الهندسية ....ليعتمد طراز 356  في بنائه على طراز فولكس فاجن بيتل الشهير الذي قام الدكتور فارديناند بتصميمه بناء على أوامر مباشرة من أدلوف هتلر شخصيا ! ليمر الأن على الشركة الألمانية العريقة 70 عام .....ولكن "إبداع" الشركة وأصولها ترجع إلى ما قبل ذلك ...إبداع بورشه يرجع إلى 120 عام الأن !

البداية لم تكن من طراز 356 ولا في عام 1948 !

الكثير لا يعرفون أن إبداع بورشه لم يبدأ مع البداية الرسمية للشركة عام 1948 ....بل بدأ مع تقديم الدكتور فارديناند بورشه لأولى سيارته على الإطلاق عام 1898  ....عبر طراز Egger Lonher C2 Phaeton الذي قدمه المهندس الألماني الفذ وهو بعمر الـ 23 عام ! والذي قام ببنائه لشركة Bella Eagger Co النمساوية ....هذه السيارة حملت محركات كهربائية محورية من إختراع فارديناند بورشه .....هذه كانت بداية الدكتور وبداية علاقة إسم "بورشه" بعالم صناعة السيارات ....ليُسمى هذا الطراز فيما بعض بإسم P1 ليٌرمز إلى أول "مشروع" لمؤسس شركة بورشه "العظيمة"....

إذا ....عام 1898 كان بداية إبداع فارديناند بورشه ...وبداية دخوله "المؤثر" لعالم صناعة وتطوير السيارات ...ومن هذا التاريخ عمل هذا الرجل العظيم في تطوير العديد من السيارات والطرازات مع شركات مُهمة مثل دايملر موتورز "قبل إندماجها مع شركة بنز" ....ليُعد أحد الأعمدة الرئيسية للتطور الثوري لطرازات مرسيدس في هذه الحقبة الزمنية ...مع عمله مع شركات نمساوية أخرى في صناعة السيارات و طبعا شركة فولكس فاجن الألمانية ....ليؤسس فارديناند بورشه شركته الأولى عام 1931 في مدينة شتوتجارت .....وهو بعمر الـ 56 عام ....لتتخصص شركته في تقديم الحلول الهندسية وتصمايم السيارات والمحركات ...وذلك قبل تأسيس شركته لتصنيع السيارات فيما بعد عام 1948 ...لأستطيع أن أقول ....أن بورشه تمت الأن 70 عام في عالم صناعة السيارات ...ولكن يجب أن لا ننسى أن إبداعها يمتد "لأعمق" من هذا .....ابداع بورشه يمتد لـ 120 عام  كاملة !

70 سنة من تقديم السيارات المُلهمة !

طول الـ 70 عام الماضية ...قدمت بورشه للعالم مجموعة ممتازة من السيارات ....الـ 54 عام الأولى من هذه الحقبة كانت مُختصرة على السيارات الرياضية الصريحة خفيفة الوزن ...في هذه الفترة ولد طراز 911 العظيم ....الطراز الأهم في عالم السيارات الرياضية من وجهة نظري ....نُسخة GT2 RS من 911 تحمل الأن لقب أسرع سيارة على حلبة نوربورغرينج الألمانية تأتي بمحرك احتراق داخلي ومُصرحة للإستخدام على الطرقات....كل طراز قُمت بتجربته من هذه الفئة أ رسم الإبتسامة على وجهي وأبهرني وأحببته بشكل مُختلف عن أي سيارة قُدتها في حياتي ...ليبقى طراز 911 تربو S من الجيل الأخير 991   كأفضل سيارة رياضة قُمت بتجربتها في حياتي ! مزيج ناجح من القوة والتماسك ....أداء رفيع مُمزوج بإرث تاريخي تصميمي يحمل العديد من المشاعر و"الحب" للسيارات ....في عام 2002 ...بدأت بورشه حقبة جديدة عبر تقديم اولى طرازتها من فئة SUV ...طراز كايين ...لتٌبدأ الشركة في تقدم طرازات بروح وفكر مختلف ...بدون التنازل على المُتعة في القيادة والجودة في البناء  ...ليليها طرازات مُهمة مثل باناميرا و ماكان ....هذه الطرازات أمنت النجاح "المالي" لبورشه ...وضمنت تطوير طرازتها الرياضية بالشكل الذي يليق بهذه العلامة .....طرازات 911 وصلت لهذا المستوى المُبهر بفضل الطرازات "الأكبر" المُختلفة التي قد لا يحبها العشاق والملاك الأصليين لعلامة بورشه !

بورشه بدأت احتفاليتها بالسبعين عام الماضية بالإعلان عن طراز تايكان Taycan الكهربائي بالكامل  ...الذي سيخرج من طيات مشروع Mission E أو "المهمة الكهربائية" .....لأكون واثقا أن بورشه "ستٌغير" قوانين اللعبة في عالم السيارات الكهربائية ....وستُصبح "كالعادة" رقم 1 وستتفوق على علامة تيسلا الكهربائية الطموحة للغاية !

20 عام من بورشه في مصر !

في لفتة "مُبهجة" ....قامت الشركة الألمانية العريقة بوضع لائحة اعلانية ضخمة على طريق محور 26 يوليو المصري تشكر فيها السيد إبراهيم غطاس ...رئيس مجلس إدارة شركة SMG وكيل العلامة الألمانية في مصر ...عبر رسالة تؤكد فيها ثقتها في الرجل الذي وقف هو ووالده رحمة الله عليه خلف العلامة الألمانية المحبوبة في مصر للعشرين عام الماضية ...لأبتسم عندما شاهدت اللوحة الإعلانية مع تذكري للمرة الأولى التي دخلت فيها لصالة عرض بورشه في مصر "في جامعة الدول العربية أن ذاك " وأنا طالب في المدرسة ....تذكرت فرحتي بمشاهدة  طراز  "بوكستر" الذي كان معروض أن ذاك ...تذكرت السيد عماد وليام وهو يشرح لي السيارة بمنتهى الحماس وبمنتهى الحب ....لم أكن "عميل مُحتمل" ....أو حتى "صحفي" ...كُنت مُجرد طفل مُحب لبورشه ! شاركوا معي حب العلامة .....الأن بعد هذه السنين الطويلة ..أشاهد نجاح هذه المجموعة والشركة المحترمة ...ونتشارك معا حب العلامة بشكل أخر ! أحمد الله على عملي الذي قربني أكثر من الطرازات التي أحبها وأقدرها مثل بورشه ...وأتمنى أن يستمر الإبداع و"المتعة" التي تٌقدمها الشركة ...حتى وإن انتشرت الطرازات الكهربائية في وسط العروض التي تٌقدمها بورشه !

أختم هذا التقرير بشكري لبورشه على ماقدمته لمحبي السيارات حول العالم في الـ 70 عام الماضية ....وشكري لـ SMG على دعمها للعلامة الألمانية العريقة في الـ 20 عام الماضية ...


اكمل تصفحك بعد الاعلان


اكمل تصفحك بعد الاعلان


اكمل تصفحك بعد الاعلان